IPv6: لا يزال قيد النظر فيه

by ICANN Blog on June 18, 2012

هذا نشر من أحد الضيوف وهو أكسيل باوليك، العضو المنتدب لشركة RIPE NCC. وشركة RIPE NCC هي سجل الإنترنت الإقليمي (RIR) لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وأجزاء من آسيا الوسطى.

يشعر الكثير منا في المجتمع التقني كما لو كنا نتحدث عن الحاجة إلى اعتماد IPv6 لعدة سنوات.

أجرت شركة RIPE NCC سجل الإنترنت الإقليمي (RIR) لأوروبا والشرق الأوسط وأجزاء من آسيا الوسطى أول تخصيص نقوم به لـ IPv6 في العام 1999. وجرى الحديث في البداية عن “إنترنت الأشياء” وكانت شبكات المحمول قد بدأت تجمع الخطى، وكنا نلقي نظرة خاطفة حول إمكانية تغيير هذه التطورات للعالم.

على الرغم من أن إمدادات مساحة عناوين IPv4 كانت وفيرة رغم ذلك في هذه النقطة، إلا أننا نعرف بالفعل أن 4.3 مليار من عناوين IPv4 المتاحة لن تكون قادرة على مواكبة تطور الإنترنت. ونحن بصدد إخبار أي شخص يود أن يسمع شيئًا حول IPv6، الذي يعتبر الجيل القادم من نظام عناوين الإنترنت، والذي أدى إلى زيادة عدد عناوين IP بشكل كبير ويضمن نمو شبكة الإنترنت واتساعها في المستقبل.

التفعيل الدائم

بالوصول سريعًا إلى عام 2012 قد نصل في النهاية إلى نقطة تحول، وهي اللحظة التي يتحول فيها نشر حركات IPv6 من كونها شيء ينبغي القيام به إلى شيء يجب القيام به في أسرع وقت ممكن أو مجازفة وجود أجزاء من شبكة الإنترنت لا يمكن الوصول إليها من خلال ملايين المستخدمين في المستقبل.

وبناءً على نجاح اليوم العالمي لإصدار IPv6 الذي عقد عام 2011، فقد تم عقد فعالية التشغيل العالمي لإصدار IPv6 في 6 يونيو 2012، مما أسفر عن وجود بعض من أكبر مقدمي خدمة الإنترنت في العالم (ISP) إضافة إلى قيام شبكات توزيع المحتوى بتمكين وصول IPv6 بشكل دائم للمواقع والخدمات الخاصة بها، بما أدى إلى سد أكثر الفجوات وواحد من أهم طرق الوصول إلى IPv6 العالمي.

وقد تم جمع بعض البيانات من خلال إطلاق IPv6 العالمي، فضلاً عن تحليل خبرائنا له، وهي متاحة على موقع RIPE Labs على الويب.

إصدار لجميع أصحاب المصلحة

لا يعد النجاح في النشر العالمي الذي يخص IPv6 مقتصرًا على المجتمع التقني فقط. حيث خطا القطاع العام خطوات كبيرة خلال السنوات القليلة الماضية في إدراك أهمية نشر IPv6 لضمان جاهزية صناعاتهم الوطنية والدولية لتحديات المستقبل.

وقد عمل مجتمع RIPE بجد في صياغة نسخة محدثة من وثيقة أفضل الممارسات حول “متطلبات IPv6 في معدات تنقية المعلومات والاتصال” والتي تستهدف تحديدًا القطاعين العام وكبار مشغلي شبكات المؤسسات. ونشرت هيئة الاتصالات والبريد السويدية (PTS) وثيقة حول “نشر واستخدام IPv6“.

وخلال هذا الشهر، أنهت مجموعة IPv6 في الاتحاد الدولي للاتصالات (ITU) أنشطتها، مشيرة إلى أن التعاون الذي يضطلع به القطاع العام في الأسواق الناشئة والمنظمات التقنية هام ويشمل ذلك RIPE NCC وغيرها من سجلات الإنترنت الإقليمية.

التعليم والتوعية وبناء القدرات

على الرغم من ذلك، يعتبر البناء العملي الشبكات أمرًا حيويًا لنجاح نشر واستخدام IPv6 بالنسبة لجميع القطاعات. فإن توافق IPv6 لا يعني الكثير دون تقاسم التعليم والمعرفة لإنشاء الشبكات التي تستخدم IPv6 ويمكنها الاتصال بالإنترنت الذي يعمل بنظام IPv4.

وقد زاد ذلك من أهمية بعض البرامج مثل الحملة الترويجية التي تخص IPv6 والمبادرة التي قامت بها مجموعة مشغلي شبكات الشرق الأوسط (MENOG) وRIPE NCC التي تجمع بين المدربين التقنيين الدوليين ومشغلي شبكات الشركات والحكومات المحلية لتنظيم ورش عمل عملية مدتها 3-5 أيام. كما دأبت RIPE NCC على تقديم دورات تدريبية تتناول IPv6 لأعضائنا بالمجان منذ عام 2009، إضافة إلى عرض معلومات شاملة حول نشر IPv6 على موقعنا http://www.ipv6actnow.org على الويب.

وفي الوقت نفسه، تستمر حملة توعية عالمية من أجل الإسراع بالعملية، وذلك مع حضور مجتمع الإنترنت التقني للفعاليات الفنية وغير الفنية والمؤتمرات في جميع أنحاء العالم للتحدث عن الحاجة الملحة لنشر واستخدام IPv6 بالنسبة لجميع أصحاب المصلحة في الإنترنت.

وقد وضعنا جدول أعمال مزدحم لجلسة IPv6 التي ستعقد في الساعة 09:00 من يوم 28 يونيو في اجتماع ICANN المقبل رقم 44 في براغ، جمهورية التشيك. وبالإضافة إلى العروض التقديمية حول إحصاءات نشر واستخدام وتخصيص بدء IPv6، سوف تكون هناك محادثات حول تشغيل IPv6 حول العالم، وخبرات نشر واستخدام IPv6 من مشغل cc‑TLD ووجهات النظر الحكومية. وسوف يتحدث كبير علماء APNIC جيف هيوستن عن كيفية رؤيته لتطوير إنترنت IPv6.

ويعتبر الاستناد إلى هذا النوع من التوعية أمرًا حيويًا لضمان تسارع انتشار IPv6 عالميًا. فعبر سجل إنترنت إقليمي واحد (APNIC) سنكون قادرين بالفعل على تعيين مساحات صغيرة من عناوين IPv4 من الجزء الأخير من مساحة عناوين IPv4 (ما يسمى “آخر/8″) ومجموعة RIPE NCC لتصل إلى آخر/8 في الأشهر المقبلة، وقد بدأنا نرى تقدما حقيقيًا في نشر IPv6 . ومع ذلك، لا يزال أمامنا شوط طويل حتى نتمكن من ضمان الوصول المستقبلي لمستخدمي الإنترنت الجدد والحاليين، وقد حان وقت العمل على نشر IPv6 العالمي.

{ 0 comments… add one now }

Leave a Comment

You can use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture. Click on the picture to hear an audio file of the word.
Anti-spam image